مؤتمر ” الشباب و الممارسات الرياضية الصحيحة ” بمجمع اعلام بورسعيد

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 16 مارس 2016 - 8:12 صباحًا
مؤتمر ” الشباب و الممارسات الرياضية الصحيحة ” بمجمع اعلام بورسعيد

كتبت _ سماح حامد

عقد مركز النيل بالتعاون مع كلية التربية الرياضية مؤتمر بعنوان ” الشباب و الممارسات الرياضية الصحيحة “و الذى شارك فى تنظيمه طلبة التدريب الميدانى بالفرقة الرابعة ضمن فاعليات حملة ” انا اقوى من المخدرات ” بمشاركة صندوق مكافحة و علاج الادمان و التعاطى و اتحاد شباب العمال و جمعية اصدقاء البيئة هذا

و قد قام الطلبة بافتتاح المؤتمر بكلمة حول اهمية ممارسة الرياضة فى حياة الانسان ثم عرض تقديمى لاهم الانشطة الاعلامية التى شاركوا فيها خلال تدريبهم منذ بدايه العام الدراسى ثم كلمة للاستاذة مرفت الخولى مدير مجمع اعلام بورسعيد حول اهمية التدريب فى اكساب الطلبة خبرات عمليه و مهارات تساعدهم فى حياتهم العملية و ان هذا المؤتمر هو من تنظيم وتنفيذ الطلبة كتطبيق عملى على ما تدربوا عليه اعلاميا خلال العام و تضمن برنامج المؤتمر عده فعاليات بدأت بكلمة للاعلامى محمد الغزاوى رئيس اتحاد شباب العمال حول ضرورة ممارسة الشباب للرياضة وان علينا جميعا وضع برنامج يومى لممارستها و اننا نحتاج لتكوين كوادر رياضية من الشباب و من جانبه اكد دكتور محمد عفيفى رئيس قسم الادارة الرياضية و الترويح بكلية التربية الرياضية على ان الإنسان بمارس منذ قديم الزّمان رياضاتٍ مختلفة، كما عرفت الحضارات المختلفة الرّياضة بأنواعها، و تنبع أهميّة الرياضة في حياتنا من أمور عدّة نذكر منها إنّ الرّياضة هي التّعبير عن الحياة والنّشاط والحيويّة، فالإنسان الذي يمارس الريّاضة في حياته هو الإنسان الأقدر على التّعبير عن روح الحياة التي تتّسم بالحركة والدّيناميكيّة، بل إنّ الإنسان بممارسته للرّياضة يحقّق مقاصد الحياة وأهدافها التي تتطلّب بذل الجهد والنّشاط. إنّ الرّياضة هي وسيلة الحصول على جسدٍ سليمٍ معافي، كما أنّها وسيلة للتّخلص من الأمراض، فالإنسان الذي يمارس الرّياضة يستطيع الوصول إلى جسمٍ متناسق قويّ، كما أنّه بممارسة الرّياضة يستطيع وقاية جسده من الأمراض وعلى رأسها مرض السّمنة الذي يكون سبباً في أمراض أخرى مثل السّكري والانزلاق الغضروفي، وبالتّالي على الإنسان أن يحرص على الرّياضة لما فيها من فوائد جمّة لصحّة الجسم. تعزّز الرّياضة الجوانب الإيجابيّة في نفس من يمارسها كما تبعد عنه الجوانب السّلبيّة،

و استكمل الدكتور ابراهيم عسكر مدرب بصندوق مكافحة و علاج الادمان و التعاطى الحديث قائلا انه قد أثبتت كثيرٌ من الدّراسات دور ممارسة الرّياضة في تحسين الصّحة النّفسيّة للإنسان وتعزيز الرّوح الإيجابيّة لديه، وان هناك كثير من المعتقدات الخاطئة التى يتداولها الشباب و التى تؤدى بهم الى طريق الادمان غير المقصود كاستخدام المنشطات و الهرمونات لتقوية العضلات ناهيك عن استخدام المسكنات بدون استشارة الطبيب مؤكدا ان ميدان الرياضة .. ميدان لا وقت فيه لفراغ ضائع ، ميدان يمنع ويسد الأبواب أما تجار ومروجي المخدرات ورفاق السوء أمام عقول صحيحة لا تقبل المتلاعبين بها ، ميدان الخلق القويم قوامه احترام متبادل بين الصغير والكبير ، ميدان التنافس الشريف والمثابرة وقوة التحمل على مواجهة مواقف الإحباط ، ميدان القناعة بالفوز والخسارة ومواجهة الذات دون هروب من واقع ، ميدان له تقاليده الراقية السامية التى تضع النشء والشباب على عتبة التقدم وتدفعه إلى التفوق وتحقيق الذات ، فميدان الرياضة بما لا يدع مجال للشك أشد ميادين الحياة خصوبة لبناء الشخصية الصحية بدنيا ونفسيا وعقليا . فحاجة شبابنا الشديدة والملحة للارتقاء بمستوى دوافعه إلى تلك الأنشطة الرياضية التى فيها إعلاء لوسائل إشباع هذه الدوافع وهى العملية التى تخرج بها الرغبات اللاشعورية فى نشاطات مقبولة اجتماعيا والتى يمكن أيضا أن تفجر طاقات أخرى يعبر عنها فى صور أعمال إبداعية فى الموسيقى والفن والأدب . لذلك نرى ضرورة أن تلتفت جميع مؤسسات المجتمع إلى الاهتمام بالأنشطة التربوية وخاصة الرياضية منها والرعاية المتكاملة للنشء والشباب تأكيدا على الشخصية المتكاملة للإنسان كافة محدداتها العقلية والنفسية والبدنية والاجتماعية . هذا و قد أ شاد المشاركون بحسن التنظيم و الادارة و بالتوقيت التي عبرت بصدق عن رؤية الشباب لاليات مواجهة ظاهرة عزوف عدد كبير من المواطنين عن ممارسة الرياضة و مواجهة مشكلة التدخين و الادمان .

و فى نهاية المؤتمر قام الطلاب بتكريم المشرفين القائمين على التدريب .

Share This:

رابط مختصر Share

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة صدي بورسعيد الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.