رواية شاهد عيان عن الدقائق الأخيرة في حياة ممدوح عبد العليم

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 6 يناير 2016 - 6:32 مساءً
رواية شاهد عيان عن الدقائق الأخيرة في حياة ممدوح عبد العليم

أحمد هدية  روى أحد شهود العيان اللحظات الأخيرة في حياة الفنان ممدوح عبدالعليم الذي وافته المنية مساء أمس عن عمر يناهز الـ60 عامًا.

وقال الشاهد ويدعى “جلال رأفت” عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “كنت في جيم نادي الجزيرة والفنان كان موجودا كالعادة، فجأة الناس بتجري عليه وأنا بتفرج على الماتش، مهتمتش أوي، قلت أكيد داخ ولا حاجة وقشطة”.

12509525_892478827526398_3155912966630547074_n

وتابع: “شوية لقيت المدرب جاي بيقولي الراجل مات.. بقوله أغمى عليه يعني؟ قالي لا مات مات، ببص علي الجيم حوليا لقيت الناس بتتمرن عادي جدًا، دقيقة والمدرب قالي مين جاب الجول التاني للزمالك؟”.

وأضاف: “ده بقى واحد عادي بيتمرن وبيموت، ولا عيان ولا في مستشفى ولا أي حاجة، في الجيم ومات، والحياة ماشية عادي، والناس حواليه بتتمرن وبتتفرج على الماتش.. رخيصة أوي أوي الدنيا دي”.

رابط مختصر Share