حقل ظهر ببورسعيد نقلة اقتصادية عالمية بيد عمال يتحدون الزمن

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 18 يناير 2018 - 8:40 مساءً
حقل ظهر ببورسعيد نقلة اقتصادية عالمية بيد عمال يتحدون الزمن

زيزي إبراهيم

حقل ظهر للغاز الطبيعي ، والذي يعتبر أكبر اكتشاف عملاق في السنوات الأخيرة والقادر على نقل مصر نقلة نوعية اقتصادية واستراتيجية قوية .

و يعتبر ” حقل ظهر ” للغاز الطبيعي حقل غاز عملاق ، بل أكبر اكتشاف لحقل غاز في البحر المتوسط، حيث يبلغ 30 تريليون قدم مكعب من الغاز احتياطيات الحقل.

وترصد ” بورسعيد اليوم ” خلال 20 صورة أخر مستجدات الأعمال في حقل ” ظهر” ، والذي أضاءت شعلتاة سماء بورسععيد الشهر الماضى شهر ديسمبر ، إيذانًا ببدء لإنتاج المرحلة الأولى من الحقل ، منذ أن تم اكتشاف الحقل وحتي وقتنا هذا.

تاريخ التوقيع

يعود تاريخ توقيع الاتفاقية البترولية الخاصة بالكشف عن حقل ظهر إلي يناير 2014، وذلك بعد فوزشركة إينى بالمنطقة فى المزايدة العالمية التى طرحتها إيجاس ، و أعلنت الشركة الإيطالية إينى تحقيق الكشف فى 30 أغسطس 2015

وبذلك تعتبر شركة اينى الايطالية هى المشغل الرئيسى لحقل ظهر تمتلك 60%من منطقة امتياز شروق، فى مقابل 30% لشركة روسنفت الروسية، و10% لشركة بى بى البريطانية

مساحة الكشف

وبالفعل تم الوصول إلي أن الكشف يغطى مساحة تصل إلى 100 كيلو متر مربع ، كما أن تنمية الكشف حققت زمنا قياسيا 28 شهرا من تحقيق الكشف إلى بدء الإنتاج، بالمقارنة مع معدلات تنمية الحقول المماثلة، والتى تستغرق من 6 8 سنوات عالميا.

المرحلة الأولي

أما عن المرحلة الأولي للمشروع فقد كشف مصدر لجريدة ” فيتو” أن المرحلة الأولي تشمل عل حفر 7 آبار فى المرحلة باستثمارات 4 مليارات دولار.

بجانب أن هناك 8 مليارات دولار استثمارات تنمية للحقل، وفي الإجمالي سترتفع الي 16 مليارا طوال فترة المشروع.

ومن جانبها أعلنت الشركة المسئولة عن المشروع بأنه باكتمال المرحلة الأولى من هذا المشروع ، سيصل الإنتاج تدريجياً إلى أكثر من مليار قدم مكعبة غاز يوميا.

رابط مختصر Share