تتهم والديها وأعمامها بدعم وتمويل حركة «حسم» الإرهابية .. «مريم» تسعى لتغيير اسمها وتقديم بلاغ للنائب العام ضد أسرتها للمطالبة بإعدامهم

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 11:59 صباحًا
تتهم والديها وأعمامها بدعم وتمويل حركة «حسم» الإرهابية .. «مريم» تسعى لتغيير اسمها وتقديم بلاغ للنائب العام ضد أسرتها للمطالبة بإعدامهم

أحمد السيد 
فجرت شابة تُدعى مريم، شقيقة أحد قيادات عناصر حركة حسم الإرهابية، مفاجأة من العيار الثقيل، حيث أكدت تبرؤها من عائلتها بالكامل، على خلفية العملية الإرهابية، التى استهدفت المصلين بمسجد الروضة بشمال سيناء، والتى أسفرت عن استشهاد نحو 309 أشخاص وإصابة 100 آخرين.

أعلنت «مريم» على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» تغيير اسمها من لتصبح مريم المصرى، كما أعلنت عن اتخاذها الخطوات الرسمية لتغيير اسمها بشكل قانونى، مؤكدة رفضها أن تكون منتمية لأسرة، خططت لتنفيذ عمليات إرهابية كبرى فى مصر، خاصة وأن شقيقها (ع)، كان أحد قادة حركة حسم، واستهدف عددا كبيرا من رجال الشرطة قبل أن يتم قتله فى أحد الشقق التى كان يختبئ فيها بمنطقة أرض اللواء بالجيزة. لم تكتف (مريم) بإعلان تبرؤها من أسرتها، بل أعلنت أيضا عن تقديمها بلاغ للنائب العام ضد والدها ووالدتها، وأعمامها، للمطالبة بمحاكمتهم ومن ثم إعدامهم، لأنهم صنعوا الإرهاب ضد مصر، وحرضوا على تنفيذ عمليات إرهابية كبرى فيها دعما لجماعة الإخوان الإرهابية، حاولت «صوت الأمة» التواصل مع (مريم) لمعرفة أسباب قرارها، إلا أنها فضلت عدم الحديث فى الوقت الراهن، وحتى الانتهاء من تقديمها البلاغ للنائب العام ضد أسرتها، والبدء فعليا فى إجراءات تغيير اسمها بشكل رسمى.

يذكرأن مريم هربت من أسرتها فى محافظة الجيزة، بعد أن اكشفت تورطهم فى دعم وتمويل حركة حسم الإرهابية التى كان من ضمن أعضائها شقيقها الأكبر، وقد تسببت فى جدل كبير بعد كشفها بالصوت والصورة تورط أسرتها فى دعم هذا التنظيم الإرهابى.

كلمات دليلية
رابط مختصر Share

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة صدي بورسعيد الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.