وزارات لا توجد إلا بالإمارات: سعادة وتسامح وذكاء اصطناعي

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 19 أكتوبر 2017 - 6:46 مساءً
وزارات لا توجد إلا بالإمارات: سعادة وتسامح وذكاء اصطناعي

متابعه جيهان السيد
لم تكتف الإمارات بأن تكون أول دولة في العالم تنشئ وزارتين للسعادة والسعادة، فأتبعتها بعد عام باستحداث وزارات جديدة على رأسها الذكاء الاصطناعي، لتضاف إلى قائمة المؤسسات الحكومية الأخرى التي لا توجد إلا في أبو ظبي.

وفيما يلي نستعرض مهام وزارات الست التي لا توجد إلا بالإمارات:

وزارة الذكاء الاصطناعي:

وقع الاختيار على عمر بن سلطان العالم ليكون أول وزير للذكاء الاصطناعي في البلاد، ويتزامن ذلك مع الاستراتيجية الإماراتية للذكاء الاصطناعي التي أعلنها بن راشد، والتي تعد الأولى من نوعها في المنطقة والعالم، وتسعى إلى الارتقاء بالأداء الحكومي، وتسريع الانجاز.

وقال حاكم دبي في تغريدة على تويتر: “نعلن اليوم عن تعيين وزير دولة للذكاء الاصطناعي .. الموجة العالمية القادمة هي الذكاء الاصطناعي .. ونريد أن نكون الدولة الأكثر استعدادا لها”.

العلوم المتقدمة:

وتتولى وزارة العلوم المتقدمة مهمة البحث والتطوير وصناعة الكفاءات العلمية، وتسعى إلى وصول الإمارات إلى المريخ.

وتولت سارة الأميري، 30 عاما، مسؤولية الوزارة في التعديل الوزاري الجديد، وقال بن راشد على تويتر: “نريد مئات النماذج مثل سارة لمستقبل الإمارات”.

وزارة التوطين:

تم تعديل اسم وزارة العمل إلى وزارة الموارد البشرية والتوطين في فبراير 2016، وتضم أربعة قطاعات رئيسية هي قطاع العمل، وقطاع التفتيش، وقطاع السياسات والاستراتيجيات، وقطاع الخدمات المساندة.

وتعمل على تهيئة وتجهيز سوق العمل الإماراتي عبر تمكين الكفاءات الوطنية من العمل في القطاع الخاص، وبناء منظومة شاملة لحماية الحقوق العمالية وضمان مصالح أصحاب العمل، فضلاً عن تقديم الخدمات المتميزة للمتعاملين.

كما تعمل على تنظيم سوق العمل بما يعزز مشاركة القوى العاملة المواطنة، وتحقيق الحماية والمرونة واستقطاب الكفاءات من خلال منظومة متكاملة من المعايير والسياسات والأدوات الرقابية، والشراكة المؤسساتية والخدمات المتميزة.

وزارة الأمن الغذائي المستقبلي:

وتتولى وزارة الأمن الغذائي المستقبلي مسؤولية إعداد خطة تعتمد على البحث والعلم والمشاريع.

واُختيرت مريم المهيري لتتولى مسؤولية ملف الأمن الغذائي المستقبلي للإمارات.

وقال بن راشد، عقب التعديل الوزاري، إن الأمن الغذائي قضية وطنية مستقبلية، عمادها البحث والعلم والمشاريع، مؤكدا على ثقته العالية بالشباب الإماراتي.

وكانت مُنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) قد قالت إن الإمارات نموذج متميز في مجال تعزيز الأمن الغذائي، وأشارت إلى أن جهودها في المجال الزراعي تعتبر نموذجا متميزا على مستوى العالم.

وزارة التسامح:

كما أعلن بن راشد تأسيس وزارة للتسامح، تهدف إلى ترسيخ التسامح كقيمة أساسية داخل المجتمع الإماراتي.

وأعلن حاكم دبي تعيين نهيان بن مبارك وزيرا للتسامح، وذلك خلال التعديل الوزاري الذي أعلنه منذ قليل، على حسابه بتويتر.

وزارة السعادة:

انشأت الإمارات وزارة للسعادة عام 2016، وقال بن راشد في تغريدة إن مهمتها الرئيسية هي “موائمة كافة خطط الدولة، وبرامجها وسياستها لتحقيق سعادة المجتمع”.

وكانت عهود خلفان الرومي، أول من يشغل منصب وزير السعادة، وتولت منصبها في 8 فبراير 2016.

رابط مختصر Share