أنا ونفسي وجدران الغرفة… هكذا تتعاملون مع تحديات العمل من المنزل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 27 سبتمبر 2017 - 1:40 مساءً
أنا ونفسي وجدران الغرفة… هكذا تتعاملون مع تحديات العمل من المنزل

متابعه جيهان السيد

تعد محاولة الانتحار الفاشلة التي قام بها الصحافي الأمريكي كينيث آر روزين الذي يكتب لحساب عدة مؤسسات صحافية منها The New York Times نقطة فاصلة في حياته، تثبت حقيقة أنه من قلب التجارب المؤلمة في حياتنا قد تخرج قصص نجاح مبهرة.
فقبلها كانت حياته مملة مليئة بالأزمات والمشاكل، لكن في اللحظة التي قرر فيها الانتحار ظهرت حياته أمامه مثل شريط فيلم سينمائي. فشلت تجربة الانتحار التي وثقها الصحافي في مقال حمل عنوان ملاحظات من تجربتي مع الانتحار، لكن نجحت تجربته في التصالح مع الحياة.
يعد كينيث روزين اليوم صحافي ناجح وكاتب مهم، كما يقوم بعمل ورش في الكتابة الإبداعية، وكتابة المقالات الواقعية، وفي أحدث مقالاته يكتب الصحافي المهتم أيضاً بتغطية ما يحدث في الشرق الأوسط نصائح مهمة لمن يرغبون في العمل من المنزل.

العمل من المنزل؟

انتشرت مؤخراً في العالم كله مصطلحات مثل العمل الحر Freelance  والعمل من المنزل Work from Home وهي مصطلحات ظهرت بسبب التكنولوجيا، فعن طريق جهاز حاسوب واتصال بالإنترنت يمكنكم أن تعملوا من منزلكم في مجالات عدة مثل الترجمة، التصميم، الكتابة، وغيرها.
ويحاول مقال كينيث روزين –باعتباره كاتب حر ناجح يعمل لحساب الكثير من المؤسسات- الذي نشرته The New York Times أن يساعدكم على تضعوا قواعد تجعل من عملكم من المنزل تجربة ناجحة وممتعة في نفس الوقت.

القاعدة الأولى: ارتدوا ملابس مناسبة

قد يظن البعض أنه على عكس الذهاب إلى العمل التقليدي اليومي لا يحتاج العمل من المنزل إلى ملابس رسمية، وأنه يمكنكم ارتداء ما تحبونه من ملابس باعتبار أنكم تجلسون في بيتكم، لكن لدى روزين وجهة نظر أخرى.
في حال أنكم قررتم العمل من المنزل فهناك بعض الطقوس، لا تستيقظوا من النوم على العمل مباشرة، بل قوموا من نومكم واحصلوا على حمام منعش وكأنهم ستذهبون إلى عمل خارج المنزل.
الهدف أن تنتقلوا من مرحلة الاسترخاء إلى مرحلة العمل. ومن المهم أن ترتدوا ملابس مناسبة (مريحة لكم لكن في نفس الوقت مناسبة للعمل) لأنكم لا تعرفون متى سيطلب منكم الدخول في اجتماع عبر الفيديو.
أقوال جاهزة
شاركغردإذا قررتم العمل من المنزل فهناك بعض الطقوس التي عليكم اتباعها، فمثلاً لا تستيقظوا من النوم إلى العمل مباشرة
شاركغردقوموا من نومكم واحصلوا على حمام منعش، ارتدوا ملابسكم واستعدول للعمل في المنزل…

القاعدة الثانية: لا تعملوا من غرفة النوم

لا يجب أبداً أن تعملوا في نفس المكان الذي تنامون فيه، لذلك من المهم أن يكون لديكم مساحة خاصة بالعمل في منزلكم بعيداً عن غرفة النوم.
لكن ماذا لو كنتم تعيشون في مكان صغير ستديو مثلاً عبارة عن غرفة واحدة؟ في هذه الحالة من المهم أن يكون هناك زاوية خاصة مناسبة، على أن تتعاملون معها باحترام باعتبارها منطقة عمل.
أو يمكنكم الخروج والبحث عن مساحة عمل مشتركة أو مقهى مناسب، لكن في هذه الحالة يجب أن تأخذوا معكم سماعات أذن حتى تعملوا دون أن يزعجكم أي شخص.

القاعدة الثالثة: جهزوا أنفسكم جيداً

من المهم أن يكون المكان الذي ستعملون من خلاله مناسباً للعمل، تأكدوا من أن الإنترنت سريع، وأن الحاسوب الذي تعملون من خلاله إمكانياته قوية حتى لا تتسبب اي أعطال متكررة في تعطيل العمل، وإعطاء انطباع سلبي عنكم.
أيضا، تأكدوا من إعداد مساحة العمل الخاصة بكم بكل ما ستحتاجونه من أدوات مثل كرسي مريح، وأن يكون بالقرب منكم كل ما تحتاجونه مثل الهاتف، سماعات الرأس، مذكرات لكتابة ملاحظات وغيرها.

القاعدة الرابعة: ثبتوا أغلب برامج التواصل

القدرة على التواصل بسرعة هي السمة التي تميز كل من يعمل من المنزل ويرغب في النجاح، فبالتاكيد ستحتاجون الاتصال برئيسكم في العمل أو سيحتاج هو للاتصال بكم، لذلك يجب أن تكون أجهزتكم عليها برامج التواصل المختلفة.
برامج مثل جوجل هانج أوتس أو سكايب لمكالمات الفيديو والاجتماعات، يجب أن تكون مثبتة على أجهزتكم وتعرفون جيداً كيفية استخدامها.
ولو اضططرتم للخروج لأي ظرف طارئ فيجب أن تخبروا رئيسكم في العمل أنكم ستغيبون قليلاً وحين تعودوا اخبروه أنكم متاحين الآن وهكذا.

القاعدة الخامسة: جهزوا خطة عمل يومية

يجب ان تحددوا أهدافكم بشكل يومي وأسبوعي وشهري، ومن المهم أن يكون هناك جدول زمني واضح لكل المهام التي يتم تكليفكم بها، وتأكدوا أن هذه الأهداف واضحة وقابلة للقياس والتحقيق وواقعية ومحددة زمنياً.

القاعدة السادسة: اشرحوا لأفراد عائلتكم أهمية ما تقومون به

من المهم أن تتعاملوا باحترافية مع العمل عبر المنزل، اشرحوا لأفراد الأسرة وخصوصاً الأطفال أن منطقة عملكم هي خارج الحدود ولها احترامها، وأنهم يجب أن لا يقاطعوكم أو يعطلوكم ما لم يكن هناك أمر مهم. واشرحوا لهم أن هناك وقت محدد للراحة ستقضونه معهم.

القاعدة السادسة: اخرجوا في أوقات الراحة

الخروج من المنزل سيساعدكم على تنمية مهارة الإبداع لديكم، وتجديد نشاطكم، فالجلوس على المكتب وقت طويل مؤلم وأمر غير صحي، لذلك من المهم أن تتحركوا قليلاً أثناء وقت العمل.
من الممكن أن تخرجوا مثلاً لتناول فنجان من القهوة في مقهى قريب والعودة سريعاً، طبعاً بعد أن تخبروا من تعملون معهم أنكم تحتاجون لقليل من الراحة.

القاعدة السابعة: لا عمل بعد انتهاء وقت العمل

نعم هذا أمر مهم جداً، حين تنتهي فترة عملكم ابتعدوا تماماً عن المكتب وافعلوا أشياء أخرى ومختلفة، وسجلوا الخروج من البريد الإلكتروني ومن كل الحسابات التي تربطكم بالإنترنت.
فمحاولة خلط العمل ووقت الفراغ سيسبب لكم إرهاق واكتئاب، يجب أن يفهم من تعمل معهم أن وقت العمل لهم ووقت الراحة للأسرة والأصدقاء والهوايات المختلفة، تأكد أنهم سيحترمون ذلك.

القاعدة الثامنة: استمتعوا بالعمل من المنزل

العمل من المنزل أمر ممتع جداً، فهو يوفر عليكم مصاريف الانتقال إلى العمل ومصاريف كثيرة تنفقوها على الطعام خارج المنزل، كما أنه مفيد لهؤلاء الغير قادرين –ربما لأسباب صحية- للخروج من المنزل.
لكن ماذا لو لم تحبوا هذه التجربة بعد خوضها؟ الأمر بسيط، وقتها اتركوا العمل من المنزل وأبحثوا عن فرصة عمل تقليدية في أي شركة.

رابط مختصر Share