لماذا تم تسمية شارع طرح البحر ببورسعيد بهذا الاسم ؟؟؟

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 25 أغسطس 2017 - 10:12 مساءً
لماذا تم تسمية شارع طرح البحر ببورسعيد بهذا الاسم ؟؟؟

كتب : محمود هدية

” في كل مكان في الدنيا تلاقى الناس بتتشعلق في أوطنها ، وأنا بلدي وطل عمري مدام شابط في قفطانها الاسم هي الباب و العمر لسه شباب و الذكرى ملو كتاب ” هكذا أبتدى الفنان البورسعيدي القدير محمود ياسين مقدمة الفيلم التسجيلي الشهير ” طرح البحر ” بأبيات شعرية في غاية الروعة والجمال عن مدينة بورسعيد للشاعر الكبير محمد عبد القادر .

طرح البحر لدى أبناء مدينة بورسعيد ليس مجرد أسم شارع شهير ، لكنه شريان حياة وذكريات تعمقت في أذهان جميع البورسعيدية من كبيرهم إلى صغيرهم منذ الطفولة مرورا بجميع المراحل السنية ، بالإضافة إلى شهرته التي وصلت لجميع المدن داخل جمهورية مصر العربية وخارجها ، فعند زيارتك لمدينة بورسعيد أول ما يأتي في أذهانك خلال تواجدك ببورسعيد هيا الجولة الحرة بشارع طرح البحر حيث يوجد به العديد من القرى السياحية والمطاعم والكافيهات والحدائق العامة والمساجد التي ليس لها مثيل في الروعة والجمال .

ولكن القليل جدا أو ربما نادرا تجد شخص في بورسعيد يعرف لماذا تم تسمية شارع ” طرح البحر ” بهذا الاسم والجميل في الأمر أن هذا الاسم له بعد تاريخي ، فقد حدثنا المؤرخ البورسعيدي الشهير الدكتور خالد عبد الرحمن عن البعد التاريخي لشارع طرح البحر وأمدنا بالعديد من المعلومات الجديدة التي لا يعرف عنها الكثير من أبناء بورسعيد عن أٍسباب تسمية الشارع بهذا الاسم  ، فمنذ نشأت بورسعيد في عام 1859 في عهد الخديوي سعيد باشا والمعلومة التي لا يعملها إلا القليل أن البحر قد أستغرق مائه عام لكي يطرح لنا أراضى في المسافة ما بين نادي الصيد وحديقة التاريخ حاليا ، فالبحر يتراجع مع مرور الزمن مخلفا ورائه أراضي جديدة أطلق عليها فيما بعد أسم ” طرح البحر ” .

فمنذ نشأت مدينة بورسعيد كان الشاطئ عند شارع أوجينا و مع بدايات القرن العشرين كان ممشى ديليسبس بالكامل داخل الماء ومحاط بالماء من الجهتين على شكل جزيرة وسط الماء في مشهد غاية الروعة والجمال لكل السفن العابرة للمجرى الملاحي لقناة السويس ، ولكن الآن أصبح جزء من اليابسة محاط على اليمين بأسوار حديدية وعلى اليسار طريق للسيارات ليفقد ممشى ديليسبس في الوقت الحالي جمالة الذي كان يتميز به في السابق  .

وللعلم أيضا إن موقع حديقة التاريخ حاليا كانت في الأصل كازينو بالاس الذي أقيم في أوائل القرن العشرين على البحر مباشرة ، كما انه بني إمامها كازينو البالينيير في الثلاثينيات داخل الماء في موقع مساكن الموظفين حاليا بشارع الجمهورية خلف مسجد السلام و ومع انسحاب البحر تم عمل كازينو الجزيرة أو ما يسمى الآن بالمركب العائم .

ومن الضروري وضع انسحاب البحر في الحسبان عند بناء اى مشروع سياحي في بورسعيد فعلى سبيل المثال شاليهات المعمورة وشاليهات أطلس جميعها تم هدمها لأنها ابتعدت عن البحر وفقدت قيمتها السياحية والتسوقية ، بالإضافة إلى مستشفى المصح البحري التي سميت بهذا الاسم لأنها كانت تطل على البحر مباشرة لعلاج مرضى الصدر والآن أصبحت على بعد أميال من الشاطئ وبني إمامها إستاد كرة قدم كامل ومن ورائه قرى سياحية ومشروعات عديدة .

وللعم أيضا مدرسة الثانوية العسكرية هي في الأصل مستشفى استرالي بنيت إثناء الحرب العالمية الأولى وكانت قريبه جدا من البحر و أيضا مبنى المحافظة كان على شارع عرابي مباشرة  ومن ورائه ميدان الماظه المطل على البحر وبعد حرب 56 أعيد تخطيط المكان فبني مبنى المحافظة في أراضى طرح البحر الجديدة وهدم المبنى القديم بعد قصفه في الحرب بعد إن كان يشغل الجزء الجنوبي من ميدان المسلة حاليا .

لذلك يجب على جميع أبناء مدينة بورسعيد أن يعلموا كلمة ” طرح البحر ” ليست مجرد كلمة أو أسم شارع ولكنه تاريخ عريق يسجل على مر السنين .

رابط مختصر Share